دمج التقنية بالتعليم في مدارس بيت القيم الاهلية


قطعت مدارس بيت القيم الاهلية خطوات واسعة في تحقيق احد اهدافها الاستراتيجية " دمج التقنية في التعليم " وذلك عبر مجموعة من الاهداف التفصيلية والبرامج والمشاريع والتجهيزات التي تواكب طبيعة المراحل في ذلك , وذلك من خلال الحاسوب والوسائط المتعددة , والتعليم الرقمي والتعليم الالكتروني والتدريب المستمر .

وايماناً من المدارس ان التقنية تساهم في تحسين مستوى الخدمة التعليمية , وتحسين مستوى اداء الادارة  المدرسية , وتفعيل دور اولياء الامور في الوقوف على مستوى تحصيل ابنائهم , وتنشيط تطبيقات الادارة المدرسية , والخدمات الاجتماعية (التواصل مع المجتمع)

وتوفير مصادر التعلم  من مراجع وموسوعات وكتب الكترونية ومواقع تعليمية وغيرها قامت بالتعاقد مع شركة الحلول الخبيرة (Expert solutlons)التواصل بين جميع اطراف العملية التعليمية البيت والطالب والمدرسة

وفي الفصل الدراسي فيمكن رصد ذلك من خلال التالي :

·         تجهيز المدارس بخمسة معامل حديثة للحاسب الالي وربط كل معمل بشبكة واحدة , وصوتيات.

·         تجهيز غرفة للمصادر في كل مرحلة دراسية مزودة باجهزة العرض المرئي والصوتيات وشاشات العرض , واجهزة الحاسب الالي  والشاشة الذكية.

·         تجهيز كافة الفصول الدراسية بأجهزة العرض المرئي وشاشات العرض والصوتيات ذات الصلة.


كما تواصل المدارس السعي لتحقيق الدمج بين تقنية المعلومات وعمليات التعلم القصوى من خلال عدد من المسائل من اهمها :

·         تحديث اسلوب التعليم بما يتماشى مع هذا الدمج.

·         تحديث المناهج المدرسية الاثرائية وتأكيد الترابط الموضوعي فيما بينها 

·         توفر المحتوى الرقمي العلمي المتوافق مع متطلبات المنهج الدراسي .

·         توافر الادوات اللازمة للعملية التعليمية الجديدة .

·         توفر البيئة التحتية اللازمة لذلك ( الاتصالات , الحاسبات , نظم الادارة التعليميةLMS).

·         تدريب المعلمين ورفع كفاءتهم لاستخدام تقنية المعلومات .

·         تعديل نظام التعليم لجعل الطالب محور العملية التعليمية.

·         اعتماد اسلوب ( التعلم في حالة مستمرة).

·         اعتماد اسلوب ان المتعلم هو الباحث عن المعلومة , والمعلم هو المخول وليس المصدر الوحيد للمعلومة.